الرئيسية
نبذه عن موقع منبر التربية
نبذه عن المملكة العربية السعودية
وثيقة سياسة التعليم
السيرة الذاتية للمشرف العام
من مداد القلم
إصدارات تربوية
صاحب مكارم الأخلاق
دراسات
 
مجالات تربوية
شرف العلم وفضله
الإسلام والتربية
مفهوم التربية
التوجيه والإرشاد
التأصيل الإسلامي لعلم النفس
المربي المسلم
العمل بالعلم
الفكر الإسلامي التربوي
التعليم في المملكة العربية السعودية
نظريات تربوية
مستقبل التعليم في السعودية
موضوعات مقترحه للبحث والدراسة
أسلمه المعرفة
 
المعلومات والخدمات
اتصل بنا
 
مواقع تعليمية وتربوية
الإدارة العامة للتخطيط والسياسات
وزارة التعليم العالي
منتديات وزارة التربية والتعليم
البوابة التعليمية
مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم العام
الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية
ملتقى التخطيط التربوي
صحيفة التعليم العربي
المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم
المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة
المجلس الدولي للغة العربية
مجلة المعرفة
مجلة جامعة أم القرى للعلوم التربوية
مجلة العلوم التربوية والنفسية البحرين
قاعة (النظم) التربوية
التنظيمات التربوية
مركز القطان للبحث والتطوير التربوي
 

 

 

مجالات التقويم التربوي داخل المدرسة

الباحث: علي بن عبده بن علي الألمعي

 

 

يقوم التقويم على أركان أربعة هي الطالب والمعلم،والمنهج والإدارة والتقويم قوام على أركان التعليم لايؤدي وظائفه ولايحقق أهدافه إلا بها وهذه الأركان هي:

~~ تقويم الطالب:

عندما نتكلم عن تقويم الطالب، فأننا نتكلم عن عملية تقييم شاملة،تشمل التقييم النفسي والتربوي والصحي والاجتماعي،وفي الحقيقة نحن نتكلم عن عملية يلعب فيها القياس الدور الأكبر،وتقييم الطالب هو عبارة عن إطلاق حكم على تحصيله، نموه، وصحته، وقدراته، واستعداداته، وذكائه، ومهاراته، وتكيفه.أي إصدار حكم على العوامل التي تتدخل في تعليمه.

أنواع التقييم للطالب:

1-         التقييم القبلي أوالتمهيدي أوالمبدئي أوتقييم المدخلات السلوكية ويتفرع إلى:

·  تقييم الاستعداد: وغرضه تحديد مدى استعداد الأطفال الجدد لبدء التعلم المدرسي،أومعرفة استعداد الطلاب لبدء تعلم مادة جديدة.

· التقييم لأغراض الوضع: وغرضه تحديد مستوى الطلبة المنقولين،وكذلك الخريجين لوضعهم في صفوف أوكليات مناسبة.

2-         التقييم التشخيصي:

· التقييم التشخيصي: والغرض منه تحديد أسباب المشكلات المدرسية التي يعاني منها الطالب والتي تعيق تقدمه المدرسي.

· التقييم التكويني: وغرضه تشخيص مشكلات التعليم والتعلم،أثناء تدريس الوحدة الدراسية،وقياس مدى تقدم الطالب.

3- التقييم لأغراض التوجيه والإرشاد:وغرضه معرفة مدى صلاحية الطالب لدراسة مناسبة أومهنى معينة.

4-           تقييم التحصيل وهو:

· تقييم ختامي: وهو تقييم نصف فصلي،أوفصلي،أونهائي،غرضه وضع علامة للطالب تبين مقدار تحصيله.

·  تقييم تكويني:ويستعمل لتقييم التحصيل في الحصة،أو الوحدة الدراسية، ولكن ليس هذا الغرض غرضه الاساسي.

5-           تقييم التقدم: وخير مثال عليه تقييم التعليم الذاتي،والتقييم التكويني.(أبولبده،1399،ص87-89).

~~ أهداف تقويم الطالب:

1-        تقويم التحصيل المدرسي.

2-        اكتشاف الاستعدادات العقلية والمزاجية المختلفة.

3-        تتبع النمو وتقويمه.

4- دراسة شخصية الطلاب من جميع أبعادها،دراسة موضوعية،لكي تساعده على التنبؤ بسلوكهم في مختلف المواقف المستقبلية.

5-        توجيه الطلاب دراسياً ومهنياً.(الغريب،1970،ص72).

~~تقويم نمو الطلاب:

يعد تقويم الطلبة أهم مكونة من مكونات التقويم الشامل للمدرسة،فجميع المكونات الأخرى من المعلم،والمنهج والإدارة ينعكس أثره في التحصيل الدراسي للطالب ونوعية تعلمه،ونموه المكامل دينياً،وأخلاقياً،وسلوكياً،وبدنياً،وشخصياً،واجتماعياً،وثقافياً،لذلك ينبغي أن يشمل تقويم الطالب مختلف هذه الجوانب،ولايقتصر على التحصيل الدراسي فقط.

مؤشرات تقويم الطلاب في جوانب النمو المختلفة:

(أ‌)  الجانب الجسمي،والنفسي الحركي:

·       جوانب قوة رئيسية:

يتمتع معظم الطلبة بصحة جيدة،ويقظة،ونشط،وحيوية،ويتناسب نموهم مع أعمارهم،وتبدو اللياقة البدنية واضحة على كثير منهم،ويشاركون في النشطة الرياضية بفاعلية،ولديهم الوعي الصحي الكافي الذي يتمثل في مظهرهم ونظافتهم وتغذيتهم،ويبرز كثير منهم في الأنشطة التي تتطلب قوة بدنية،أومهارات نفسية حركية.

·       جوانب ضعف تفوق القوة:

يوجد بعض الطلبة من ذوي النمو الجسمي الضعيف،ويتصف قليل من طلبة المدرسة باللياقة البدنية،ويعاني بعضهم من ضعف في بعض الحواس،ومشاركتهم في الأنشطة الرياضية محدودة.

ويقوم بتقويم ذلك كل من :المعلم،المشرف الصحي،المرشد الطلابي،الوحدة الصحية المدرسية.

(ب) الجانب الديني ،والأخلاقي،والسلوكي:

* جوانب قوة رئيسية:

يحرص معظم الطلبة على أداء الفرائض،وتتسم علاقاتهم بمعلميهم وزملائهم بالاحترام،والصدق،والأمانة،ويحرصون على المشاركة في الندوات واللقاءات الدينية.

* جوانب ضعف تفوق القوة:

يتراخى بعض الطلبة عن أداء الفرائض،ولايتحرون الصدق والأمانة في تعاملهم مع معلميهم وزملائهم،ويبدو بعضهم في مظهر وهندام مخالف لتعليمات المدرسة.

(ج) الجانب الاجتماعي ،والثقافي،والعلمي:

* جوانب قوة رئيسة:

يشارك الطلبة في الأنشطة الاجتماعية،والثقافية والعلمية،التي تنظمها المدرسة كالرحلات،والمعسكرات،وخدمة البيئة،والاحتفالات المدرسية،ويشعر معظم الطلبة بالانتماء للجماعة ويتعاون معها.

* جوانب ضعف تفوق القوة:

  مشاركة الطلبة في الأنشطة الاجتماعية،والثقافية،والعلمية،محدودة،ويميل معظمهم إلى العمل الفردي وعدم التعاون مع زملائهم،ومشاركة كثير منهم في المناسبات المدرسية محدوداً.(علام،1423،ص359-361).

وهناك جوانب أوعوامل تعد من جوانب نمو الطلاب وهي مترابطه بعضها ببعض كالتالي:

1-          ملاحظة المعلم لطلابه.

2-          تقويم التحصيل لجوانب المنهج المتعددة.

3-          التكيف الاجتماعي.

4-          تقويم الحالة الجسمية للطلاب.

5-          تقويم نمو الميول.

6-          تقويم نمو الاتجاهات.

7-          تقويم نمو مهارات العمل والدراسة.

8-          تقويم النمو في التعبير الابتكاري عن الذات.

9-          تقويم القدرة على التفكير النقدي.

10-      تقويم خلفية الأطفال البيئية والاجتماعية.

 

 

ويمكن تحديد دور المدرسة في تقويم نمو الطلاب في التالي:

(1)    تقويم النمو الجسمي : تقويم التلميذ في نواحي نموه الجسمي طوله ووزنه ، درجة إبصاره ،و سمعه ،ومدى نشاطه داخل الصف وخارجه ، يمكن معرفة الحالة الصحية والجسمية للتلميذ ومعالجة ما يثبت من قصور .

(2)    تقويم النمو الانفعالي و العقلي : عمل اختبارات شفهية وتحريرية وبعد معرفة جوانب الضعف يتم معالجاتها من خلال الوسائل والأساليب الإمكانات التي توفرها المدرسة .

(3)    تقويم النمو الوجداني : الكشف عن ميول التلميذ ونزعاتهم وانفعالاتهم ومشاعرهم ونهذبها ونصقلها ونسمو بها من خلال الرسم والأشغال اليدوية ، الموسيقى ، والتمثيل المدرسي .

(4)     تقويم النمو الاجتماعي : علاقات التلاميذ بعضهم ببعض ومن هو المنطوي ، والمنبسط منهم ، وتنمية هذه الجوانب من خلال الأنشطة المدرسية والرحلات والزيارات وأساليب التدريس المختلفة .

(5)    تقويم النمو الروحي : تعويد التلاميذ علي مزاولة الشعائر الدينية ، التعرف علي جوانب القصور ثم اختيار وسائل مواجهاتها .

(6)    تقويم الميول والهوايات : ملاحظاتها ومتابعتها وصقلها بالدراسة والتدريب .

(7)     تقويم مهارات التلاميذ : أداء عمل بسرعة وإتقان ومهارة مثل : رسم خريطة تلخيص معلومات تدريبهم علي المهارات التي تنقصهم وإكسابهم لها .

(8)     تقويم الاتجاهات : نحو زميله ومدرسه ونحو المادة (سلبية أو إيجابية ) كشف هذه الاتجاهات من خلال الملاحظة .

(9)    تقويم المستوى الاجتماعي والاقتصادي : معرفة ثم مساعدة التلميذ في التغلب علي المشكلات التي ترتبط بهذه الجوانب عن طريق العلاقات المباشرة مع أولياء الأمور.

~~ تقويم التحصيل الدراسي للطلاب:

تعريف التحصيل الدراسي: هو درجة النمو المعرفي التي حققها الطالب في جانب معين من جوانب التعلم المرتبطة بالبرنامج الدراسي.

ويهدف تقويم التحصيل الدراسي إلى التالي:

1-             يعتبر من أهم الوسائل التي تدفع المتعلمين على الاستذكار والتحصيل .

2-              معرفة المتعلم لمدى تقدمه في التحصيل وأثره الكبير عليه في تشجيعه إلى طلب المزيد من التقدم .

3-  يساعد المعلم على معرفة مدى استجابة المتعلمين لعملية التعلم وبالتالي مدى استفادتهم من طريقته في التدريس وكذلك الوقوف على نواحي الضعف.

4-             تتبع المعلم لنمو طلابه التحصيلي.

5-             معرفة المتعلم لمستواه في التحصيل الدراسي.

وسائل تقييم التحصيل الدراسي:

1-          الاختبارات الشفوية.

2-         الاختبارات العملية.

3-         الاختبارات التحريرية.

~~ تقويم عمل المعلم:

نظرا لأن المعلم يلعب دوراً مهماً في الـتأثير على النمو الشخصي والتحصيل الدراسي للطلبه،فإن التقويم الشامل للمدرسة ينبغي أن يتضمن تقويم المعلم وفاعلية تدريسه،وعلى الرغم من أن تحصيل الطلبه يعد مصدرا من مصادر المعلومات،ومؤشراً من مؤشرات فاعلية العملية التعليمية،إلا ان المعلم يعد مسؤلا عن تنسيق مدخلات هذه العملية التي تتضمن المناهج،والكتب الدراسية،وتقنيات التعليم،وغيرها من الوساط،وتوظيفها توظيفاً فاعلاً لتيسير تعلم الطلبه،ومع هذا فإنه عند التركيز على تقويم المعلم وكفاياته ينبغي استخدام أساليب تقلل من تأثير هذه المدخلات على نتائج التقويم،وذلك للاختلاف الملحوظ بين المدارس في مدى توافر وتنوع الوسائط التعليمية المتاحة للمعلم،ممايؤدي إلى تحيز النتائج لصالح الذي يعمل في مدرسة مدخلاتها ثرية:

كفايات ومهارات التدريس الفاعل:

 وهنا تتعد هذه الكفايات والمهارات،حيث تبلغ 25 مهارة أومتغير أكثرا تكرار المهارات التسع التالية:

-وضوح عرض المعلم،بمافي ذلك أسلوبه التنظيمي.

-تنوع الأنشطة والمهام التي يخططها المعلم لطلبته.

-تحمس المعلم في أدائه لعمله،بما في ذلك حركاته،وإيماءاته،والتغير في مقام صوته.

-حفز المعلم لطلبته على التعلم،والتحصيل،والتميز. (علام،1423،ص328-329).

-تجنب النقد المتكرر للطلبة،والإطراء على الأعمال المنجزة بإتقان.

-الاستجابة الإيجابية الفورية للطلبة،والبناء على أفكارهم.

- إتاحة فرص متنوعة لتعلم المادة الدراسية.

-استخدام المعلم تعليقات منظمة أثناء الدرس،وتقديم مراجعة وإرشادات عند الانتقال من نقطة إلى أخرى في الدرس.

- استخدام مستويات متعددة من الأسئلة التقاربية والتباعدية،والمعالجات المعرفية،في تقويم الطلبة.

ولاكن هذا لايعني الاقتصار على هذه المهارات أوالمتغيرات في تقويم المعلم وإنما يمكن الاسترشاد بها في هذا الشأن .إذ إن هناك متغيرات أخرى أشارت إليها بعض البحوث مثل:

= استخدام استراتيجيات استنباطية واستقرائية في تقديم الدروس.

= إعطاء واجبات منزلية.

= تقديم تغذية راجعة.

= حل المشكلات.

= تنمية مفهوم الذات.

= مهارات التعلم الذاتي.

= تحمل المسؤولية لدى الطلبة.

= التقويم الذاتي.

وفي ضوء المتغيرات والتحديات التي تواجه التربية والتعليم في العصر الحاضر،فقد تحول المعلم من ناقل للمعرفة إلى منظم ،وميسر،ووسيط للتعليم،ممايتطلب أن تتوافر لديه مجموعة جديدة من الكفايات المهنية تساعده على القيام بأدواره المتغيرة،ويمكن  تجميع هذه الأقسام في التالي:

-التشخيص.

-الاستجابة.

-التقويم.

- العلاقات الشخصية.

-تطوير.

-المسؤولية الاجتماعية.

وعلى الرغم من هذا التصور متعدد الأبعاد لكفاءة المعلم وفاعليته في التدريس ،إلا أن الأساليب المتعارف عليها في تقويم المعلم لاتزال تستخدم في وقتنا الحاضر،وهي:

أولاً:التقويم عن طريق ملاحظة أداء المعلم:

حيث يعد هذا الأسلوب أكثر استخداماً في تقويم فاعلية المعلم،حيث يعتمد على أحكام الاختصاصيين،مثل الموجهين أوالمشرفين التربويين،الذي يقومون بملاحظة المعلم اثناء زيارتهم له في الصف المدرسي،وهو يقوم بالتدريس ولعل هذا الأسلوب يعد أبسط الأساليب من حيث متطلباته الإدارية في التنفيذ،ويستند هذا الأسلوب إلى افتراض أنه من الممكن لهؤلاء الاختصاصيين تعرف التدريس الفاعل عندما يلاحظونه،والتوصل إلى أحكام مقارنة بين المعلمين،ويقوم الاختصاصي بوضع تقديرات للمعلم في ابعاد متعددة منفصلة،مثل: تخطيط الدرس،أسلوب التدريس،إدارة الفصل....وغيرها.

ويتميز هذا الأسلوب بأنه أكثر واقعية حيث تجري ملاحظة المعلم في مواقف الصف المدرسي مباشرة،ويمكن تنفيذه بكلفة قليلة،وتجميع ملاحظات وتعليقات في ضوء معلومات مسبقة عن المعلم دون بذل كثير من الجهد العقلي.

ثانياً: تقديرات الطلبة للمعلم:

يُعد هذا الأسلوب من الأساليب شائعة الاستخدام في تقويم فاعلية المعلم،وبخاصة في التعليم العالي، والمدارس الثانوية،فالطلبة يعرفون عن معلمهم أكثر مما يعرفه الموجه أوالمشرف التربوي الذي يحكم على أداء المعلم من ملاحظاته لمدة زمنية قصيرة،غير أن استخدام هذا الأسلوب في تقويم فاعلية المعلم يشوبه بعض العيوب،وبخاصة إذا لم يستخدم الاستخدام المناسب لأغراض تعليمية وليست لأغراض الترقيات أوتمديد عقود العمل.

ثالثاً: التقدير الذاتي:

من المفيد للمعلم أن يجري تقويماً ومراجعة منظمة لأدائه في التدريس،وذلك من أجل الحصول على صورة دقيقة فيما يتعلق بقدراته ومهاراته،غير أن كثيراً من المعلمين لم يحصلوا على قدر من التدرب على كيفية التركيز في تقويمهم لأنفسهم على الجوانب المهمة في عملهم،حيث إن معظمهم يمل إلى نقد جوانب شكلية.(علام،1423،ص332).

رابعاً: التقويم استنادا إلى أداء الطلبة:

عندما يقوم المعلم بتدريس وحدة تعليمية معينة لطلبة أحد الصفوف، فإنه يتوقع حدوث تغيرات محددة مسبقاً في سلوكهم،مثل زيادة معارفهم ومهاراتهم،وتغير اتجاهاتهم،ولذلك فإن أحد أساليب تقويم فاعلية المعلم هو تحديد التغيرات التي حدثت في أداء الطلبة. (علام،1423،ص333)،(بامشموس،وخيري،ومهني،1415،ص35).

مؤشرات تقويم أداء المعلم وفاعلية التدريس:

1-    التزام وانضباط المعلم.

2-    تخطيط الدروس.

3-    أساليب تنفيذ الدروس.

4-    تفاعل المعلم مع الطلبة.

أولاً: التزام وانضباط المعلم:

ويتضمن هذا الجانب العناصر الأساسية التالية التي ينبغي تقويمها:

·       الالتزام بالنواحي الروتينية في المدرسة.

·       القواعد المنظمة لتدريس المادة.

·       تقديم العون للطلبة.

·       التعاون مع الإدارة المدرسية.

·       الالتزام بأخلاقيات المهنة وسلوكياتها.

ثانياً: تخطيط الدروس:

  ويتضمن هذا الجانب العناصر الأساسية التالية التي ينبغي تقويمها:

·       تخطيط الأهداف.

·       أساليب التدريس.

·       استخدام الوسائط التعليمية.

·       أساليب التقويم.

ثالثاً: أساليب تنفيذ الدروس:

  ويتضمن هذا الجانب العناصر الأساسية التالية التي ينبغي تقويمها:

·       تمكن المعلم من مادته الدراسية وتحديث معلوماته.

·       كيفية جعل الموضوعات ملائمة للطلبة.

·       توظيف الكتاب المدرسي والوسائط المعينة.

·       وضوح عرض الدروس.

·       تقويم الطلبة أثناء الدروس،وعقب الانتهاء منها.

رابعاً: تفاعل المعلم مع الطلبة:

  ويتضمن هذا الجانب العناصر الأساسية التالية التي ينبغي تقويمها:

·       تنظيم الحوار مع الطلبة.

·       المهام التي يحددها للطلبة وتوظيفها.

·       علاقته بالطلبة في المدرسة وداخل الصف.

·       ملاءمة التدريس لقدرات الطلبة واحتياجاتهم.

·       تقويم تقدم الطلبة وتوظيف هذه المعلومات. (علام،1423،ص335-338).

 

 

~~ تقويم المدير والإدارة التربوية:

تنظر النظم التربوية المتقدمة إلى مدير المدرسة على أنه قائد في تطوير البرامج التعليمية،وعليه أن يصنع بالاشتراك مع أعضاء هيئة التدريس مستويات العمل والقواعد التي ينبغي اليسير العمل على أساسها،وأصبح هناك إجماع بين رجال التربية على أن مدير المدرسة مسؤول عن الإشراف على النواحي الهامة الآتية:

1-          النواحي الإدارية.

2-          رفع مستوى العملية التربوية في مدرسته.

3-          الحياة الاجتماعية في المدرسة. (بامشموس،وزملائه،1415،ص9-10).

4-          التخطيط في تحديد الأهداف المرجو تحقيقها.

5-          التنظيم وتوزيع الأدوار والمسؤوليات على الأقسام والعاملين فيها.

6-          القيادة: وهي سمة أساسية من سمات مدير المدرسة الناجح.

7- التقويم والمتابعة: فتقويم أداء العاملين في المدرسة،ومتابعة تنفيذ المهام المناطة بهم. (علام،1423،ص341).

وتعد مسؤوليته في تمشي العملية التعليمية في مدرسته من أهم المهام،ونظراً لما لمدير المدرسة من سلطة إدارية وفنية فإنه يعد أحد العناصر الهامة في عملية التقويم.

وتوجد أساليب متعددة لتقويم مستوى أداء الإدارة المدرسية،مثل:أسلوب الملاحظة بالمشاركة،والمقابلة الشخصية،وأسلوب الأنشطة الحرجة،والمحاكاة،غير أن أبسطها وأكثرها استخداما الاستبانات،أوقوائم المراجعة،التي يتم إعدادها مسبقاً.

المكونات الرئيسية لأداء الإدارة التربوية:

1-  تحليل عمليات الأداء الإداري.

2-  إدارة المناخ التنظيمي والسلوكيات.

3-  سمات الشخصية.

4-  مهارات تنظيمية وإدارية اخرى.

5-  الأبعاد الخاصة بقبول المساءلة.

هذا إلى جانب بعض البيانات الدبمقرجرافية والشخصية والوظيفية. (علام،1423،ص342-342).

 

 

~~ تقويم العمل المدرسي ويشمل التالي:

·       تقويم أعضاء الهيئة التدريسية،والأقسام الإدارية،والمستخدمين،ومن له علاقة بالمدرسة.

·  تقويم البرامج المدرسية المختلفة مثل:(برامج النشاطات الرياضية،والكشفية،والثقافية،والصحية،والتعاونية،والفنية،والزراعية،وتقويم النظام المالي في المدرسة ومايتبعه.

·        تقويم برامج التوجيه والإرشاد،وبرامج خدمة البيئة المحلية،وبرامج الاختبارات.

·  تقوم المناهج،والكتب المدراسية ومايتبعها من:تقويم لموجودات المكتبة،والمختبر،والرياضة،وتقويم البناء المدرسي،والملاعب،وحديقة المدرسة،ومعامل الحاسب واللغة،والوسائل التعليمية.ومصادر التعلم.

·  تقويم الطالب باعتباره محور العملية التعليمية،والعنصر الأساس في العملية التعليمية التعلمية.(عبيدات،1408،ص73).

والله ولي التوفيق،،،

 

المراجــــــــــــــــع

- سبع محمد أبولبده(1399)مبادئ القياس النفسي والتعليم التربوي.عمان.

- رمزية الغريب(1970) التقويم والقياس النفسي والتربوي.القاهرة :مكتبة الأنجلو المصرية.

- صلاح الدين محمود علام(1423) التقويم التربوي المؤسسي ،أسسه ومنهجياته،وتطبيقاته في تقويم المدارس.ط1،القاهرة: دار الفكر العربي للنشر.

-  سليمان أحمد عبيدات(1408) القياس والتقويم التربوي،ط1.الأردن: جمعية عمال المطابع التعاونية.

 

.

 
English
القرآن الكريم
الحديث الشريف
الموسوعة الفقهية
الزمن الذي لا يختصر
التربية وتحدى الحوار
أخلاق مهنة التعليم
الوجيز في التربية
الأدب النبوي
أهمية القرار في المؤسسات التعليمية
أسباب الإحباط وعلاجه
الجودة في التعليم العام
نظام التعليم
أهمية السياسة التعليمية
مستقبل التعليم في السعودية
الإصلاح التربوي
 
بحوث ودراسات تربوية
الطالب ومتغيرات العصر
 تنمية المسؤولية لدى الطلاب
الأهداف التعليمية والتربوية
أنواع التفكير وأهميته
مجالات التقويم التربوي

أخطاء شائعة لكتابة الأسئلة

 للاستفتاءات  بالرسائل العلمية

الصدق والثبات في الاستفتاءات
الفروق الفردية والتقويم التربوي
الاختبارات التربوية التحصيلية
أسس التقويم التربوي وأهدافه
 
 التخطيط التربوي والسياسات
استشراف مستقبل التعليم
مفهوم السياسة التعليمية
الإستراتجية التربوية
التخطيط الاستراتيجي
التخطيط التربوي
أبعاد ومقومات التخطيط الاستراتيجي
المؤشرات التربوية
مقالات في التخطيط
 
البحث العلمي
خطوات البحث العلمي
أدوات البحث العلمي
مناهج البحث العلمي
برنامج قالب البحوث والرسائل
قاعدة البحوث التربوية
منتديات تربوية
مقالات ومشاركات تربوية
مواقع تعليمية
 
هيئات ومنظمات
تعلم اللغة الإنجليزية
استشارات تربوية
مصطلحات تربوية
منتديات تربوية